منتديات حجازة التعليمية
ضيفنا الكريم
حللت أهلاً .. ووطئت سهلاً ..
أهلاً بك بين اخوانك واخواتك
آملين أن تلقى المتعة والفائدة معنا
حيـاك الله
نتمنى أن نراك بيننا للتسجيل
مع خالص التحية بدوام الصحه والسعاده
ادارة منتديات مدرسة حجازةالثانوية المشتركة



 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من اجل كيان داخلى زكى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابراهيم سعد
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد الرسائل : 166
العمر : 43
المزاج : هادئ
نقاط : 3783
تاريخ التسجيل : 25/09/2009

مُساهمةموضوع: من اجل كيان داخلى زكى   الخميس أكتوبر 15, 2009 1:10 pm

توجد منطقة في داخل الإنسان هي مكمن حظ الشيطان منه وهي مكان وسوسته يدل عليها قوله تعالىالذي يوسوس في صدور الناس من الجنة والناس), وهي المكان الذي توضع فيه برامجه العليا لتحريك طاقات (العنف والشهوة والشبهة).وفي حادثة شق الصدر الشهيرة دلالة قوية على ما نقول فقد روى مسلم من حديث أنس رضي الله عنه "أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتاه جبريل وهو يلعب مع الغلمان فأخذه فصرعه فشق عن قلبه فاستخرج القلب فاستخرج منه علقة, فقال هذا حظ الشيطان منك, ثم غسله في طست من ذهب بماء زمزم, ثم لأمه, ثم أعاده إلى مكانه".
حبي القوي العظيم وصلاة الله مع التسليم على من شرح الله صدره ووضع عن وزره ورفع له ذكره في الملأ الأعلى وفي اللوح المحفوظ وفي الوجود كله حين قرن اسمه باسم الله تعالى في الأذان وفي التشهد إلى يوم الدين.



بيت القصيد
والقصد يا صاحبي- أن برامج العنف الداخلي تحتاج إلى مهارة للتعامل معها, لأنها موجودة حتما بحكم وجود هذه العلقة (الملف الذي توضع فيه برامج الشر والمعصية) وبحكم خرطوم الوسوسة (الصوت الخفي)الجاثم على قلب ابن آدم كما جاء في الحديث: (إن الشيطان جاثم على قلب ابن آدم فإذا ذكر الله خنس -تراجع واختفى- وإذا غفل وسوس) وبحكم أهواء النفس ونزعاتها ومخاوفها أيضا.
هل لاحظت- يا صديقي أننا أحيانا نشعر وكأن طاغية ظالما (نمرودا ذاتيا) يسكن داخلنا يدفعنا إلى العنف والطغيان والتمرد؟ وهل شعرت مثلما أشعر أنا أحيانا أن شيطانا مريدا يقبع داخلنا وينزع بنا إلى المعصية ويزينها لنا إلى الحد الذي يجعلنا نتهافت عليها رغم علمنا المسبق بأن فيها هلاكنا؟
العلاقة بين المؤثر والأثر
إن برامج العنف الداخلية (قناعات, أفكار, قيم, أحاسيس انفعالية) تصنع واقعا بئيسا ومعاناة مفروضة على المستوى الشخصي وعلى المحيط والبيئة والمجتمع فهي بمثابة أجزاء رئيسة مكونة لواقع محتوم لأنها علاقة بين سبب ونتيجة (مؤثر وأثر) ومن هنا تأتي ضرورة معالجتها والتعامل البصير معها.
فإنك حينما تستاء من شيء ما الآن تأتي ثمرته حادث غير سار في المستقبل.




كن معالجا بصيرا
فالوعي الباطني(عمق الإنسان) مثل الماء تماما إذا كان عمقه متوترا فلن تشاهد فيه إلا العكر والأوساخ,أما عندما يكون هادئا ومستقرا في أعماقه فستنعكس على صفحاته زرقة السماء وغيومها البيضاء كما يمكنك أن تمتع ناظريك بصورتك الحقيقية.
والتعامل البصير يعني تهدئة الوعي حتي ترى الأشياء على حقيقتها
وتبصر دربك المستقيم في الحياة وتتأمل أحداث الحياة تدور بتدبير خبير عليم وأيامها دول من تصريف عزيز حكيم وفق علم وحكمة وقصد ورحمة وغاية ولطف.
ونتعلم مهارة معالجة برامج العنف بداخلنا من أجل:
1)- الشفافية الروحية والبصيرة والحكمة.
2)- زيادة الإيمان وتمامه وكماله وحلاوته.
3)- الاتزان الشخصي.
4)- عافيتنا النفسية والذهنية.
5)- فعاليتنا في الحياة.
6)- تقوية جهاز المناعة وفوائد جسمية جمة.
فإذا كانت هذه البرامج التدميرية النشطة في قنواتنا الذهنية والمغطية شعوريا وانفعاليا لمساحات واسعة من حقولنا النفسية على هذه الدرجة من الخطورة فكيف نتعامل معها برأيك ؟
سنقتصر على ثلاثة برامج وهي كافية للتأصيل والتمثيل:
برنامج الشعور بالظلم والاضطهاد
أقترح عليك عزيزي القارئ- أن تتوقف فورا عن اضطهاد نفسك وظلمها لأن الله حرم عليك ذلك هذه واحدة والثانية أنك حينما تشعر أنك مضطهد من قبل الآخرين ستقدم نفسك لهم في صورة في صورة ضحية تغري جلاديها وتجذبهم إلى اضطهادها.
أريدك أن تتأكد أنك عندما تتوقف عن تنمية مشاعر الظلم بداخلك وتتوقف عن اضطهاد نفسك فإنك بذلك تصرف رغبات الآخرين عن اضطهادك وستضمحل بداخلك قوة الشر التدميرية (السخط والحقد والكراهية والرغبة بالانتقام) وتفتح لذهنك آفاقا أوسع للتفاعل الجيد مع ما حولك.
هل سمعت عن ذاك الأسير الذي قضى سنوات عديدة من سجنه في زنزانة لا تزيد عن ثلاثة أمتار مربعة دون أن يخسر شيئا من عافيته النفسية بل خرج من حبسه موفور اللياقة, فلما سئل عن السرّ في ذلك أجاب: السرّ في ذلك أنني لم أتوقف عن الشعور بأنني حرّ وكنت أتشبث بكل ما هو حي ولم أتشبث بما هو ميت وكنت أتحرك داخليا باتجاه الحياة والنمو والتطور...)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
علاءاحمد السباعى
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد الرسائل : 1226
العمر : 33
العمل/الترفيه : مدرس تربيه رياضية بالازهر
المزاج : كره القدم والكمبيوتر
نقاط : 6559
تاريخ التسجيل : 03/03/2009

مُساهمةموضوع: رد: من اجل كيان داخلى زكى   الخميس أكتوبر 15, 2009 1:31 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من اجل كيان داخلى زكى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات حجازة التعليمية :: المنتديات العامة :: منتدى التنميه البشريه-
انتقل الى: